منتديات الطريق والحق



أهلا وسهلا بك أخي/أختي : يشرفنا أن نقدم لك خدمتنا مجانية وبدون طلب تسجيل
يمكنك تصفح الموقع كما يمكنك تحميل ما شئت




موقع مسيحى يتناول مواضيع روحية وترانيم وعظات وأخبار مسيحية
 
الرئيسيةالصفحة الرئيسيةس .و .جبحـثدخولالتسجيل
قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ وَالْحَقُّ وَالْحَيَاةُ. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَى الآبِ إِلاَّ بِي» يوحنا 6:14
ادارة المنتدى تندد بالهجمات الغوغائية على مسيحي العراق ومصر وتعزي اسر الضحايا
الان يمكنك الاعلان فى موقع ومتديات الطريق والحق مجانا ضع اعلانك .....و سيتم ادراجه فورا .... الخدمة مجانية  فلا تستغرب لأنها أحد سياستنا ....
الادارة غير مسئولة عن الروابط الخارجية لذا يرجي التحقق منها ..... كما نخلي مسئوليتنا عن أي ارقام مزيفة او ايميلات يتبنى أصحابها اتجاهات او أغراض خاصة داخل الاعلانات .... لذا نرجو منكم توخي الحذر مع الجهة الغير معلومة لديكم
من أفضل الطرق لمواجهة التطرف هي ان تطور نفسك وتكون الأفضل في مجالك وأن تحافظ على مبادئك وترفض العنف والظلم وتتصدى له سلمياً كما علمنا المسيح وألا تسكت عن خطأ وأن تحارب قوات الظلام وأن تحافظ على تعاليم المسيحية الفريدة وتعمل كسفير للمسيح ولا تتشبه بأبناء الظلام ... 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» تعليق على فيديو _ المتنيح القمص صليب سوريال يحكى الصلح بين البابا كيرلس والمسكين
الخميس مارس 08, 2018 10:56 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» تعليق-ج1-على كتاب المسكين_ التجسد الإلهى للقديس كيرلس
الإثنين مارس 05, 2018 12:44 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» مخطوط رقم Cop 12-11 –من عام 1423م - قبطى عربى - صفحات مفردة- يشمل كل رسائل الإنجيل
الأربعاء فبراير 14, 2018 7:01 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» من هو القبطى الخائن الذى حرَّض الأمن على منع تصوير المخطوطات القبطية بعد موافقة البابا؟
الأحد فبراير 11, 2018 1:22 am من طرف مكرم زكى شنوده

» مخطوط رقم: COP 2- 6 - نبوات أشعياء - 1379م - صفحات متوضبة –مع ترقيم الإصحاحات بالترقيم الحديث
الإثنين يناير 22, 2018 4:34 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» فلنحترس من شيطان تنكيد الأعياد
الإثنين يناير 01, 2018 11:29 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» صور رسالة رومية من البردية الأقدم من عام 200م
الخميس ديسمبر 14, 2017 9:09 pm من طرف مكرم زكى شنوده

» تعليقاً على فيديو:- "الأب متى المسكين والانفتاح على الكنيسة الجامعة ــ الأنبا إبيفانيوس
الإثنين نوفمبر 06, 2017 12:04 am من طرف مكرم زكى شنوده

» مخطوط يدحض الخلقيدونية بإقتدار ، ولكن مدسوس خلقيدونيات ببعض نسخه
الثلاثاء أكتوبر 31, 2017 7:03 pm من طرف مكرم زكى شنوده

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 17 بتاريخ الخميس فبراير 16, 2012 9:28 pm
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات الطريق والحق على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات الطريق والحق على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 رقم 10 سلسلة ارقام الكتاب المقدس يقلم يوسف رياض

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hwaalrab
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 160
العمر : 29
العمل/الترفيه : dentist
تاريخ التسجيل : 17/02/2009

مُساهمةموضوع: رقم 10 سلسلة ارقام الكتاب المقدس يقلم يوسف رياض   الأحد مارس 14, 2010 1:59 pm



هو رقم الطاقة البشرية· فأصابع كلتا اليدين معًا عشرة؛ وبالتالي فإنها تصوِّر ما يقدر الإنسان أن يقدِّمه أو أن يفعله·

وحيث أن هذه هي الطاقة البشرية فقد أصبح هذا الرقم "10" في الكتاب المقدس مقياسًا لمسئولية الإنسان· فالإنسان مسئول بقدر ما في وسعه أن يفعل وأن يقدِّم·

ويرتبط بذلك أيضًا أن الرقم عشرة هو رقم الامتحان، هل يقدِّم الإنسان ما يقدر عليه أم لا؟


رقم المسئولية

أوضح الصور لمسئولية الإنسان نجدها في لوحي الشريعة، التي سلمها الله لموسى ليعطيها للشعب قديمًا، وهي المعروفة بـ"الوصايا العشر" (خروج34: 27 ،28؛ تثنية4: 13)·

وكان على الإنسان أن يقدِّم لله عُشرًا من كل ما يمتلك، وهي تلك المسماة بـ"العشور" (تكوين 28: 22؛ تثنية 14: 22)·

وكان على كل واحد من بني إسرائيل أن يدفع فضة لكفارة نفسه، الفقير لا يُقلِّل عن القيمة، والغني لا يزيد عليها· وكانت القيمة هي "عشر جيرات" (وهي مبلغ بسيط يعادل حوالي ستة جرامات من الفضة)·

ونجد الرقم عشرة أيضًا في شفاعة إبراهيم أمام الله عن سدوم، حيث توقف إبراهيم عند القول: «عسى أن يوجد هناك عشرة» (تكوين 18: 32)· فأقل من ذلك ما كانت تستحق سدوم أن تبقى في الوجود·



وفرعون ملك مصر أيام موسى، قسّى قلبه عشر مرات، وأتت عليه عشر ضربات، هي المعروفة بـ"الضربات العشر" (خروج7-11)·

وخروف الفصح الذي ذُبح ليفدي البكر من شعب إسرائيل أُحضر في اليوم العاشر من الشهر الأول· وهو يرمز للمسيح الذي احتمل مسئولية الخطية عوضًا عنا (خروج12: 3؛ 1كورنثوس 5: 7)·




وخيمة الاجتماع كانت مغطّاة بعشر شُقق جميلة، كانت هذه الشقق العشر تُكوِّن ما يسمى بالمسكن (خروج26: 1)· وكانت هذه الشقق العشر، خمس شقق مقابل خمس شقق، موصولة ببعض· وهي ترمز للمسيح، الذي غطى المسئولية التي كانت علينا، سواء تجاه الله أو تجاه الإنسان·



ولقد دخل الشعب إلى أرض كنعان على عهد يشوع بن نون في العاشر من الشهر الأول· وكان ذلك بعد أربعين سنة من خروجهم من أرض مصر (يشوع 4: 19)·

وفي العهد الجديد يشبَّة ملكوت السماوات بعشر عذارى (مت25)؛ خمس حكيمات (يمثلن المؤمنين)، وخمس جاهلات (يمثلن مجرد المعترفين دون إيمان حقيقي)· وكل من المسيحيين، سواء كانوا مؤمنين حقيقين أم لا، هم مسئولون، واليوم الأخير سيبيّن حقيقة حالتهم·

في مثل العبد الشرير كان العبد مديونًا للملك بعشرة آلاف وزنة· وهو دين ثقيل يساوي ملايين الدولارات الأمريكية اليوم· وهذا الدين الثقيل يمثل ديننا نحن الخطاة لله·



رقم الامتحان


كان نوح هو العاشر من آدم· وهذا معناه أن الله انتظر طويلاً على البشرية الفاسدة بعد السقوط في الجنة (عشرة أجيال)، فلما ثبت فشلها قرّر الله إغراق العالم كله بمياه الطوفان (تكوين 5؛ 6)·

وبعد نوح أتى إبراهيم، وكان إبراهيم هو العاشر من نوح· فانتظر الرب أيضًا على البشرية بعد الخروج من الفلك عشرة أجيال، اتضح فيها تهَوّر البشر في عبادة الأوثان، فاختار الله إبراهيم ليكون شاهدًا له في العالم الوثني·

عندما ذهب عبد إبراهيم ليخطب رفقة لإسحاق، قال أخو رفقة وأمها: «لتمكث الفتاة عندنا أيامًا أو عشرة (أي على الأقل عشرة أيام)· بعد ذلك تمضي» (تكوين 24: 55)· فكانت إجابة العبد: «لا تعوقوني والرب قد أنجح طريقي»

وفي رحلة بني إسرائيل في البرية، التي ميزها عدم الإيمان، نقرأ أنهم جربوا الرب في البرية عشر مرات (عدد14: 22 ،23)·

ومرة أخرى نقرأ عن الرقم عشرة في قصة دانيآل عندما قال لمسئول التغذية في قصر نبوخذنصر: «جرِّب عبيدك عشرة أيام· فليعطونا القطاني (البقول) لنأكل، وماء لنشرب··· وعند نهاية العشرة الأيام ظهرت مناظرهم أحسن وأسمن لحمًا من كل الفتيان الآكلين من أطايب الملك» (دانيآل1: 12-15)·


رقم الطاقة البشرية

في قصة خطبة رفقة لإسحاق، التي أشرنا إليها منذ قليل، نقرأ أن عبد إبراهيم أخذ معه عشرة جمال محمَّلة من خيرات إبراهيم، ومضى إلى أرام النهرين ليخطب رفقة· وطبعًا هو لم يأخذ معه كل الخيرات، بل على قدر الطاقة·


وفي سفر الرؤيا، قال الرب لملاك كنيسة سميرنا، وهي الكنيسة المضطهَدة من العالم والشيطان: «يكون لكم ضيق عشرة أيام» (رؤيا2: 10)· وكأن الرب لم يسمح بالضيق إلا على قدر الطاقة·

عزيزي الشاب وعزيزتي الشابة: تُرى هل أنت تقدم طاقتك للرب الذي خلقك وهو مصدر قوتك، والمسيح الذي فداك وهو مصدر حياتك الأبدية؟



بقلم
يوسف رياض
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رقم 10 سلسلة ارقام الكتاب المقدس يقلم يوسف رياض
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الطريق والحق :: +++المنتدى المسيحى+++ :: كنيسة الكتاب المقدس-
انتقل الى: